حوادث الشركات

حوادث الشركات (18)

  قرار السَّماح بإمكانيَّة استخدام الحليب المجفَّف في صناعة الألبان، وفتح المجال أمام الرَّاغبين باستيراده من الخارج لهذه الغاية، ودراسة فتح الباب أمام استيراد الأبقار الحيَّة، بما يسهم "كما ذكر القرار" في المحافظة على استقرار أسعار الألبان في الأسواق، ويوفِّر هذه السلعة الأساسيَّة بأسعار عادلة، خلال شهر رمضان المبارك وما بعده. والغريب  هنا ... أن  متخذي القرار لم يلحظوا أن طن الحليب المجفف "البودرة" يكلف 7500 دولارا حيث سيكون سعر لتر الحليب على المستهلك 65 قرشا ، بينما يبيعه منتجو الحليب الطَّازج في الاردن بـ 55 قرشا؟!. ترى لماذا هذا القرار علما أن اسعار الاعلاف والشحن ارتفعت ، وهل سيكون هناك توفير على المواطن حقا ؟ ام أن هنالك مستثمرون جدد سيدخلون على خط الالبان وبأذهانهم دولة معينة للاستيراد منها ؟ أوليس المتضرر من ذلك هو المزارع بسيط الحال الذي يعتاش من بيع حليب بقراته؟  فلماذا الاستقواء على المزارعين ؟علما ان هذا القطاع يعيل خمسمائة ألف عائلة على الأقل!! فأين دور الحكومة لحماية هذه الفئة من الشعب ، فالأفضل أن نحافظ على المزارع و دخله من الابقار أفضل من أن يبيع أبقاره و يصبح عالة على الدولة. كما انه من الأجدر تشكيل لجنة تقوم بحساب التكاليف على منتجي الحليب  ومن ثم يتم اتخاذ قرار بهذا الشأن. ثم لماذا لا يتم محاسبة تجار الحديد و الاسمنت وتجار الزيوت وتجار الحبوب بنفس الطريقة ؟ ولماذا لا تُحسب الكُلف وتُنزّل ضريبة الصفر على  إنتاج الحليب  والمصانع كما تم تنزيلها على الزيوت ؟ فمن باب أولى تنزيل الضريبة على الحليب الطازج و منتجات الالبان للصفر لأنها مادة أساسية أهم من الزيوت. كما ان قانون ضريبة الدخل نصّ على إعفاء مبيعات أول مليون دينار وإعفاء أول 50 الف دينار من الدخل المتأتي من النشاط الزراعي ..بعد ان كان يتم إعفاء أول مليون من الدخل، وكان الأحرى عند تعديل القانون إعفاء الدخل من القطاع الزراعي بالكامل لتشجيع القطاع الحيوي الذي يشكل ركيزة للامن الغذائي . كما نصّ قانون ضريبة الدخل على اقتطاع 20% ضريبة دخل من القطاع الزراعي وتم معاملته مثل باقي القطاعات، وكذلك تم شموله بنسبة 1% مساهمة سداد الدين العام ، كما تم فرض ضريبة مبيعات على الحليب الخام بواقع 4% .. الى جانب تخفيض الدعم على الأعلاف بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، وعدم تنفيذ التوجه الحكومي لتشجيع زراعة الاعلاف. رغم ارتفاع سعر الأعلاف قبل الحرب الأخيرة " في اوكرانيا " لأكثر من الضعف عنه في بداية العام الماضي وازداد الارتفاع بعد بدء الحرب !!. فالحل ليس استيراد أبقار أوحليب مجفف "بودرة " ، فالبقر المستورد سيأكل أعلاف و الاعلاف سعرها "طاير" ....الحل هو زراعة الأعلاف و تنزيل الضريبة مؤقتا حتى تزول المشكلة الرئيسية.
أكدت شركات الاتصالات الثلاث العاملة في السوق المحلية (زين، أورنج وأمنية) أن العطل الذي ضرب موقع فيس بوك والتطبيقات التابعة (الواتس أب والانستغرام) خارج عن إرادتها مشيرة إلى أن صعوبة الوصول إلى الموقع وتطبيقاته يعود إلى خلل فني مفاجيء.   وقالت الشركات في بيان صحفي أن صعوبة الوصول إلى الموقع وتطبيقاته هي مشكلة عالمية ولا تخص الأردن على وجه التحديد، مشيرة إلى أن العطل الحاصل أمر طبيعي قد تتعرض له التطبيقات والمواقع على اختلافها. وبينت شركة فيس بوك بتصريح لها على تويتر إلى أنها تعمل على اصلاح هذا العطل بالسرعة الممكنة.
أعلن قطاع المسؤولية المجتمعية في شركة نوبلز العقارية عن تقديم منحة متكاملة للطالب اليمني مشير الحزمي الموهوب في مجال بناء وتصميم المجسمات الهندسية. وستغطي المنحة نفقات الدراسة الجامعية لمشير، مع توفير سكن مناسب له ولعائلته، وغرفة مجهزة بكل ما يحتاجه من الأدوات الهندسية لممارسة هوايته وتطويرها. وقد انتشرت قصة مشير ابن الخمسة عشر ربيعا بشكل واسع على منصات التواصل الاجتماعي بعد أن استضافته مجموعة من القنوات التلفزيونية وسلطت الضوء على موهبته في مجال بناء وتصميم المجسمات الهندسية، حيث أوضح بأنه بدء في إعداد هذه المجسمات باستخدام أدوات ومواد أولية متواضعة منذ أن كان في الصف الرابع الابتدائي، وأن ضعف الإمكانات في اليمن يحول دون قدرته على الارتقاء بموهبته في عالم الهندسة المعمارية. من جهته أكد السيد عمر عايش رئيس مجلس إدارة شركة نوبلز العقارية بأن الاهتمام بالتعليم يحتل المرتبة الأولى في استراتيجية الشركة في مجال المسؤولية المجتمعية لأنه يمثل علاجا ناجعا لأهم المشكلات التي تعصف بالشباب مثل الفساد والبطالة والجريمة والإرهاب والتطرف الفكري وإدمان المخدرات وغير ذلك. كما دعا رجال الأعمال وصناع القرار إلى القيام بمسؤولياتهم تجاه الموهوبين بشكل خاص والتعليم بشكل عام لا سيما في المناطق التي دمرتها الحروب والنزاعات الإقليمية، وأكد بأنه حان الوقت لنقول جميعا بصوت واحد كفى قتلا وتدميرا وتضييعا للموارد متمنيا تغليب صوت العقل والحكمة وتوظيف هذه الأموال الطائلة التي يتم هدرها في الحروب في بناء وتنمية الإنسان والأوطان. وقد عبرت عائلة مشير عن امتنانها وسعادتها الغامرة بهذه المنحة التي جددت لديها الأمل بمستقبل أفضل لمشير بعد أن كادت تفقده تماما في ظل ما تعيشه اليمن من ظروف قاسية لم يسلم منها الأطفال ومؤسساتهم التعليمية، وأن النداءات الكثيرة التي أطلقوها عبر وسائل الإعلام وجدت أخيرا من يلبيها ويهتم بها. وبحسب منظمة اليونيسيف فإن عدد الأطفال غير الملتحقين بالمدارس في اليمن يتجاوز ٢ مليون طفل، أي ما يزيد على ربع عدد الأطفال في اليمن، وذلك دون أن نأخذ بعين الاعتبار الإغلاقات التي تسببت بها جائحة كورونا. وهي زيادة كبيرة إذا ما قورنت بالأعداد من نفس المصدر في احصائيات عام ٢٠١٦ والتي بلغت فيها اعداد الأطفال خارج المدارس حوالي ٦٥٠ ألف طفل. وتشير تقارير المنظمة إلى أنه منذ بداية الحرب في اليمن منذ ٦ سنوات، تم إغلاق العديد من المدارس نتيجة الدمار الذي لحق بها من جراء الاعتداءات على المدارس والطلاب والمعلمين، الأمر الذي أدى إلى تدهور النظام التعليمي في الدولة بشكل عام وأثر سلبيا على نسب التحاق الأطفال والمراهقين بالمدارس. وتشير التقارير نفسها بأنه في معظم محافظات اليمن بلغت نسبة المدارس التي تعرضت لتدمير كلي إو جزئي ٥٠ بالمائة من إجمالي المدارس، منها مئات المدارس تدمرت بشكل كلي وأكثر من ١٥٠٠ مدرسة تعرضت للقصف الجوي. أما تقارير البنك الدولي فتشير إلى أن أكثر من ثلث المؤسسات التعليمية قد تعرضت للهجمات، وأن عدد الطلاب الذين يحتاجون لشتى أنواع الدعم في القطاع التعليمي ارتفع من حوالي مليوني طفل عام ٢٠١٧ الى أكثر من ٤،٥ مليون طفل عام ٢٠١٩. وهذه الاحتياجات تشمل توفر المرافق والمعدات الدراسية والكتب وغيرها. من الجدير ذكره بأن شركة نوبلز العقارية تأسست في دبي في العام 2008، على يد رجل الأعمال عمر عايش، ويشمل عملها تملك وتطوير وإدارة مشاريع التطوير العقاري التجارية والإسكانية ومتعددة الاستعمال، وتباشر نوبلز العقارية أعمالها التطويرية في عدة مناطق من العالم، منها الولايات الأمريكية المتحدة، الإمارات العربية المتحدة، الأردن، وشمال أفريقيا. وتقدم نوبلز سنوياً من خلال قطاع المسؤولية المجتمعية حوالي 220 منحة جامعية، حيث وصل مجموع المنح الإجمالي أكثر من 1000 منحة على مدار 5 سنوات في أكثر من 10 دول حول العالم، وتتطلع إلى مضاعفة أعداد المستفيدين من هذه المنحة خلال السنوات القادمة.
نفّذت شركة نوبلز العقارية كرنفال كسوة العيد للعام الخامس على التوالي لـ 100طفل يتيم في العاصمة عمان بالإضافة إلى محافظتي المفرق والأغوار الجنوبية حيث أقيمت الفعالية بالتعاون مع جمعية سنحيا كراماً الخيرية، وشملت الفعالية اختيار الأطفال لملابس العيد والأحذية الجديدة في أجواء من التكافل والتعاون بمساعدة كادر الشركة وفريق الجمعية للعمل التطوعي بهدف إدخال الفرحة إلى قلوبهم. بدوره أكد الرئيس التنفيذي لجميعة سنحيا كراماً الخيرية بأن هذه الفعالية تأتي ضمن أحد المشاريع الخيرية الموسمية التي تنفذها الجمعية تخفيفاً من الأعباء الاقتصادية التي تلحق بالأسر العفيفة للتخفيف من كاهل أرباب تلك الأسر مساواة لهم مع سائر أطفال المجتمع. وأكد أن الجمعية والشركة حرصتا أثناء تنفيذ الكرنفال على مراعاة شروط السلامة العامة والتباعد الاجتماعي المتعلقة بفايروس كورونا حفاظاً على سلامة الجميع. من جانبه بيّن رئيس مجلس إدارة نوبلز العقارية السيد عمر عايش أن هذه المبادرة تأتي ضمن برامج المسؤولية المجتمعية التي تقدمها الشركة تجاه المجتمع بما يصب في توطيد الروابط الاجتماعية بين طبقات المجتمع لتقليل الهوة بين الغني والفقير لتحقيق معنى التكافل ورسم الابتسامة على وجوه الأطفال. وأكد عايش حرص الشركة على دعم فئة الأيتام، وتوفير فرص جيدة لهم ومنحهم فرصاً عادلة، مضيفاً بأن نوبلز العقارية لديها برامج متخصصة بدعم التعليم الجامعي للأيتام، بل وتوفير فرص عمل للمتفوقين منهم مستقبلاُ، وأضاف أن ما تقدمه الشركة من دعم للطلاب المتفوقين والموهوبين والمبدعين هو ترجمة لرسالتها لدعم العلم والمعرفة التي تنتهجها الشركة منذ سنوات وهو ما يتوافق مع فلسفتها حول الإبداع والتميز، والتي تقدمها من خلال شراكات استراتيجية مع عدة جهات متخصصة في أكثر من (13) دولة حول العالم. يذكر بأن شركة نوبلز العقارية تأسست عام 2008 في مدينة دبي ولها العديد من المشاريع العقارية المتميزة في كل من دبي والأردن وتركيا وأمريكا وكندا وتقدم مئات المنح الجامعية سنوياً في أكثر من (9) دول حول العالم، بالإضافة إلى أنها الشركاء الاستراتيجيين والداعمين باستمرار لمشاريع "سنحيا كراما" وعملها الدائم على مدار العام. ********
حذرت شركة مصفاة البترول الأردنية من الإعلانات التي يتم ترويجها بشكل متكرر عبر منصات التواصل الاجتماعي حول وظائف جديدة في الشركة. وشددت الشركة في البيان الذي أصدرته اليوم، أنها لم تعلن عن توفر أي شواغر وظائف جديدة لديها. ولفتت الشركة ان أي شواغر وظيفية جديدة يتم الإعلان عنها عبر الموقع الإلكتروني للشركة وصفحات الشركة الرسميّة الموثقة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بالإضافة للصحف اليومية. وحذرت الشركة من الانصياع وراء تلك الإعلانات وغيرها من الإعلانات المضللة خصوصاً وأن بعضها تضمن تحديد مواقع إلكترونية معينة لتقديم طلبات الالتحاق بالوظائف المزعومة وقد يتم من خلالها طلب دفع مبالغ مقابل ذلك مما يشكّل احتيالاً وتغريراً بالباحثين عن عمل.
أكدت شركة مصفاة البترول الأردنية، أنها لم تعلن عن توفر أي شواغر وظائف جديدة لديها. وشددت الشركة في البيان الذي أصدرته اليوم، ان الإعلانات التي يتم ترويجها بشكل متكرر عبر منصات التواصل الاجتماعي حول وظائف جديدة في الشركة غير صحيحة مطلقاً. وأكدت الشركة ان أي شواغر وظيفية جديدة يتم الإعلان عنها عبر الموقع الإلكتروني للشركة وصفحات الشركة الرسميّة الموثقة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بالإضافة للصحف اليومية. وحذرت الشركة من الانصياع وراء تلك الإعلانات وغيرها من الإعلانات المضللة خصوصاً وأن بعضها تضمن تحديد مواقع إلكترونية معينة لتقديم طلبات الالتحاق بالوظائف المزعومة وقد يتم من خلالها طلب دفع مبالغ مقابل ذلك مما يشكّل احتيالاً وتغريراً بالشباب الباحثين عن عمل. وأكدت الشركة احتفاظها بحقها القانوني وملاحقة كل من كان له علاقة بمثل هذه الإعلانات
أعلنت شركة مصفاة البترول الأردنية، بأن جميع منتجاتها من مادتي (البنزين والديزل) تباع فقط في محطات محروقات جوبترول ومحطات محروقات GULF. وأكدت الشركة في الإعلان الصادر عنها، على انها لا تقوم بتزويد أية محطات محروقات أخرى بمنتجات الشركة من هاتين المادتين. وتسعى شركة مصفاة البترول الأردنية الى تزويد احتياجات السوق المحلية بكافة متطلباته من أنشطتها المختلفة، مع حرصها الدائم على تطوير المنتجات والخدمات باستمرار. ويشار الى أن شركة تسويق المنتجات البترولية "جوبترول"-الذراع التسويقية لشركة مصفاة البترول الأردنية- وبعد استحواذها على شركة هيدرون للطاقة – جلف توسعت شبكة محطاتها لتصبح أكبر شبكة محطات منتشرة في المملكة. --
الشركة تؤكد توفر مخزون جيد لديها المصفاة: تلبية كافة الطلبات من المشتقات النفطية والغاز المنزلي خلال المنخفض الجوي عمان أكدت شركة مصفاة البترول الأردنية على قدرتها الكاملة لتوفير كافة الطلبات التي تصل اليها اليوم من المشتقات النفطية وأسطوانات الغاز المنزلي. ولفتت الشركة في البيان الذي أصدرته اليوم، ان وحداتها العاملة في موقعها بالزرقاء تعمل بوتيرة عالية لتوفير كميات كافية لاحتياجات السوق المحلية من المشتقات النفطية، تزامنا مع المنخفض الجوي الذي تشهده المملكة حاليا. ونوهت الى ان محطات تعبئة أسطوانات الغاز المنزلي الثلاث التابعة للشركة في عمان والزرقاء واربد تعمل بكامل قدرتها الإنتاجية بحجم يصل الى 250 ألف أسطوانة يوميا منعا من حدوث أي نقص بأسطوانات الغاز المنزلي في الأسواق. وأشارت الشركة الى انه تم تعبئة (2253355) أسطوانة غاز بمحطات تعبئة الغاز الثلاث منذ بداية شهر كانون الثاني الحالي ولغاية تاريخه في حين بلغت كميات المشتقات النفطية الأخرى المحملة من موقع الشركة في الزرقاء لنفس الفترة (60588) طن. ودعت الشركة الاخوة المواطنين الى الالتزام باتباع إرشادات التعامل الآمن مع أسطوانات الغاز المنزلية من خلال فحص 'الجلدة' بين الصمام والمنظم عند تبديل الأسطوانة في كل مرة، بالإضافة لمشبك التثبيت والمرابط والخرطوم، محذرة من استخدام أي مصدر للهب للتأكد من عدم وجود تسريب في الأسطوانة، والاستعاضة عنه بالماء والصابون. ويشار الى ان الشركة نشرت رقم الخط الساخن لشكاوى الغاز عبر الرقم 064141741، لتلقي شكاوى المواطنين على مدار الساعة. --
اكدت شركة مصفاة البترول الأردنية، انها لم تعلن عن توفر أي شواغر وظائف جديدة لديها. وشددت الشركة في البيان الذي أصدرته اليوم، ان الإعلانات التي يتم ترويجها بشكل متكرر عبر منصات التواصل الاجتماعي حول وظائف جديدة في الشركة غير صحيحة مطلقاً. وأكدت الشركة ان أي شواغر وظيفية جديدة يتم الإعلان عنها عبر الموقع الالكتروني للشركة وصفحات الشركة الرسميّة الموثقة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بالإضافة للصحف اليومية. وحذرت الشركة من الانصياع وراء تلك الإعلانات وغيرها من الإعلانات المضللة خصوصاً وأن بعضها تضمن تحديد مواقع إلكترونية معينة لتقديم طلبات الالتحاق بالوظائف المزعومة وقد يتم من خلالها طلب دفع مبالغ مقابل ذلك مما يشكّل احتيالاً وتغريراً بالشباب الباحثين عن عمل. وأكدت الشركة احتفاظها بحقها القانوني وملاحقة كل من كان له علاقة بمثل هذه الإعلانات.
المصفاة: حريق صغير نتيجة تسرب كمية بسيطة من زيت الوقود لم تحدث أية إصابات أو أضرار بالمعدات وكثافة الدخان تعود لطبيعة زيت الوقود عمان كشف الناطق الإعلامي في شركة مصفاة البترول الأردنية حيدر البشايرة، ان حريقا صغيرا وضمن منطقة محدودة جدا نشب اليوم أثناء عملية تفريغ أحد خزانات زيت الوقود في موقع المصفاة بالزرقاء. وأشار البشايرة في البيان الذي أصدرته الشركة اليوم، ان عملية التفريغ كانت بغرض إجراء عملية صيانة لهذا الخزان، حيث تسرب كمية بسيطة من زيت الوقود لامست خط بخار بدرجة حرارة مرتفعة مما أدى إلى اشتعال النار بالكمية المتسربة. ولفت الى انه تم على الفور وقف عملية الضخ واستخدام مادة الإطفاء المناسبة لمكافحة النار المشتعلة، حيث تم إطفاء الحريق خلال فترة زمنية قصيرة جدا، مؤكدا انه لم تحدث بحمد الله أية إصابات أو أضرار بالمعدات. ونوه الى ان كثافة الدخان المنبعث تعود إلى طبيعة مادة زيت الوقود الثقيل التي تنبعث منها كميات كبيرة من الدخان. وتوجه البشايرة بالشكر لكوادر الدفاع المدني التي هرعت الى موقع الحادث.
الصفحة 1 من 2

 

 

 "الجسر الأردني" جسر يصلك بحقيقة الحال في الأردن والعالم،

نسلط الضوء على آخر مستجدات الأخبار التي تهم القارئ،